“أين تذهب أصوات المقاطعين؟” و”ألا تريدون إسقاط اليمين؟”

حيفا الحرة

أسئلة وأجوبة حول مقاطعة انتخابات الكنيست – الحلقة الثانية

بعد الاهتمام والتجاوب اللذين احتوتهما الحلقة الأولى من الاسئلة والأجوبة – رأيت من المناسب أن أنشر عنها هنا حلقة ثانية. وإذا كانت الحلقة الأولى قد ركزت على الدوافع المبدئية والعملية للمقاطعة – فلا بد الآن من التطرق إلى بعض الاسئلة “الصعبة” بل الاتهامات التي يوجّهُها لنا المستقتلون على المشاركة في الانتخابات…

س: إذا لم تصوِّتوا فقد تذهب أصواتكم لصالح الحزب الأكبر – الليكود!

ج: هذه اكبر أكذوبة اخترعتها أجهزة الدعاية للاحزاب المشاركة في انتخابات الكنيست – وهي، أو أخواتها، تستعمل من قبل كل الأحزاب لترهيب أصحاب حق الاقتراع العنيدين – وقد رأيناها كيف تحوّلت إلى دعاية رسمية لجهاز الدولة لدفع المواطنين على التصويت من خلال استغلال وتنامي الكراهية بين كل أطراف المجتمع. ولذلك نؤكد أنّ أصوات كل المشاركين تذهب إلى الكنيست الصهيوني. وأمّا أصوات المقاطعين فتبقى ملكًا لأصحابها ولا تدعم أيًّا من الاحزاب المشاركة في الانتخابات (باستثناء الأصوات التي تزوَّر ليلة…

View original post 1,034 more words

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s